الحج.. تلبية القلوب لنداء السماء (ملف خاص)

هذا خلق الله (الجزء الرابع)

هذا خلق الله (الجزء الرابع)

طيور تتغير ألوانها، وأخرى تسلك أدهى مسالك التربص والتخفي.. حشرات تمارس صنوف التنكر والخداع.. كائنات لها قدرات خاصة.. بعضها يجيد فنونا هندسية متطورة.. تُرى من علمهم حتى أتقنوا كل ذلك بلا عقول  تخطط  أو تعي؟.. هذا خلق الله تعالى…[1]

د. هيثم طلعت

الطائر النساج

الطائر النساج يبني عُشه بطريقة متينة ورائعة، ويعقد الخيوط مستخدما منقاره فقط!

** عش الطيور الذي نراه على فروع الأشجار هو من أرقى عمليات ضبط العُقد في العالم، وتتم دراسته لتطبيقه في معسكرات الكشافة، والمدهش أنه لا يستخدم في العقد إلا منقاره.

** يوجد في شباك بيت العنكبوت قطرات لاصقة، هذه القطرات ما هي إلا كتل من شلل الخيط  الذي تصنع عشها منه، وهذه الكُتل تمتد عند سقوط الفريسة وتقوم بعمل شيء أشبه بالكماشة حو الفريسة!

** وقوف غزال على قدميه وركضه يحتاج إلى نصف ساعة فقط بعد ولادته!

مملكة النمل الأعمى.. خلق الله المبدع

** يشترك مليون ونصف المليون نملة من النمل الأبيض في بناء منزل مدهش يقارب ارتفاعه 4 متر، حيث يشتمل المنزل على بهو خاص للملكة ومناطق زراعية ومخازن وممرات تهوية، ويزرع النمل الأبيض الفطر في مسكنه، وفي سهول استراليا الشمالية يبني النمل منزله بنظام عرضي مدهش حيث يكون المنزل كالخنجر ويضبط هذا النظام كمية الشمس التي يحتاجها النمل، ويكون وضع البيت بطريقة هندسية معينة بحيث تكون كمية الشمس التي يحتاجها النمل كافية، ويكون وضع البيت بطريقة هندسية معينة بحيث تكون كمية الشمس الداخلة للمسكن كمية  قليلة لأقصى حد ممكن وقت الظهيرة الحارقة! وجميع منازل النمل منضبطة بهذه الزاوية، لكن المدهش أن هذا النوع من النمل أعمى لا يبصر ولا يعرف انضباط الزوايا!

** الطائر النساج يبني عُشه بطريقة متينة ورائعة حيث يعقد الخيوط حول شكل مثلث من أغصان يشكلها هو، ثم يجعل العقد بنظام التناقض بحيث كل عقدة تخالف العقدة التي تواجهها، ويقوم بهذ الهندسة الرائعة في جميع جدران العش، ويجعل له في النهاية سقفا ومدخلا وجدرانا، مستخدما منقاره فقط.

** الزنبور يقضم الخشب ويحوله في فمه إلى سليلوز –ورق- هذا الورق يصنع منه عشه! ثم يصنع الزنبور داخل عشه خلايا سداسية يلصق بيضه بداخل كل خلية سداسية، وبعد ثلاثة أسابيع تقريبا تخرج الشرانق من البيوض لتنسج باب خليتها الذي تركته أمها مفتوحا بطريقة محيرة، وهكذا تنجو من السقوط من ثقلها المتزايد!

بعض الزنابير تبني عشا عن طريق مزج التراب بلعابها فيتكون طين فخاري تكون منه عشا صغيرا، ثم تضع بيضة بداخله مع بعض المواد الغذائية وبعد مدة تنضج الشرنقة لتكسر الفخار وتذهب لحياتها!.

الهامش:

[1] – إضافة المحررة

____________________________________

المصدر: موسوعة الرد على الملحدين العرب، د. هيثم طلعت، دار الكاتب للنشر والتوزيع، ط1،2014، ص:81

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: