الإسلام.. دين يوافق تركيبة الإنسان!

كيف أجاب كتاب الله تعالى على أسئلة الوجود؟

يقدم لنا الدكتور فاضل سليمان/ وبشكل بسيط سلس مثالا مشوقا وملموسا على تلك الأسئلة.. وكيف أجاب عنها كتاب الله تعالى، وقدم عليها الأدلة والبراهين…

(مقتطف من المقال)

إعداد/ فريق التحرير

في حياة كل إنسان على وجه الأرض أسئلة وجودية لا شك وأنها جالت بخاطره يوما أو دارت بخلده…

من أنا؟ ولماذا وُجدت؟ وما دوري في هذا الكون الفسيح؟ وما المصير في النهاية؟

أسئلة ما من ملحد أمكنه تقديم إجابات واضحة وصريحة وشافية عليها.. بل هي تخمينات وتخيلات تخالف العلم والمنطق والعقل عن أصل الكون والحياة، وعن دور الإنسان في الكون ومصيره المحتوم الذي يتجه إليه.

بخلاف الديانات السماوية التي قدمت شروحا وتحليلات وأجوبة منطقية.. غير أن التحريف طال المسيحية واليهودية؛ فصارت الأدلة منقوصة، والشروح غير وافية، فأرسل الله رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله، وأنزل معه كتابا هاديا ومبينا للحق ومحفوظا من التحريف والتبديل والتأويل إلى يوم نلقى الله.

في الملف المرئي التالي.. يقدم لنا الدكتور فاضل سليمان/ وبشكل بسيط سلس مثالا مشوقا وملموسا على تلك الأسئلة.. وكيف أجاب عنها كتاب الله تعالى، وقدم عليها الأدلة والبراهين…

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: